X
تبلیغات
فلاحیه الحبیبه

فلاحیه الحبیبه
اینجا مکانی است فقط منو تو هستیم پس نترس حرف دلت را بزن
قالب وبلاگ




« لعبة المحيبس »


لا يخفي علي القارئ المحترم بأن لكل أمة تراث تعتز و تفخر به و تحافظ عليه كل المحافظة لانه كنزهم العظيم و ثروتهم التي لا تبلي و من الواجب عليهم حفظه و صيانته من غبار الزمان و الضياع و الاندثار و من اصبح و لم يهتم بتراث امته و استخفت به فقد اتسمت حياته بتبلد الشعور و تصبح قوميته و تراث امته في تهاون فلا تبقي له جذور في تاريخ الامم فيصبح تائهاًبين الشعوب و الامم يتشبث بكل ماهو سطحي فتهبه الرياح و يصبح من منسيات العالم  و الامم و الشعوب التي ضاعت في طيات التاريخ هوجم تراثها اولاً ثم تاريخها و ثقافتها و حضارتها واحدة تلو الاخري حتي اصبحت منسية و كانها لم تخلق من قبل .

ان شعبنا العربي الاهوازي من ضمن الشعوب الحية الذي له تراث عريق محفور في ذاكرة التاريخ و تحمله القلوب من جيل الي جيل فمن جملة تراثنا العربي هي العابنا الشعبيه التي مائامت مستمرة اما بين الكبار و اما بين الاطفال فمنها ما تخص الاولاد و منها تخص البنات  و من هذه الالعاب ( لعب اچعاب ، المحيبس ، هويشة ، چنّه ، برينجي ، ام احچيّم ، صگلة ، روّه ، حبة جلي ، غميضة جيجو ، گرگطاية ، روب روب كله عدي، حمّرية ، گطفت اعصيه ، يا اوحيدة يا اثنين و … ) التي تلعب البعض منها في مواسم خاصة و مناسبات خاصة.

و لأهمية الموضوع قررنا في صفحة « مراة الفنون » ان نتعرف هذه الالعاب و نعرفها لجيل الشباب و اول لعبة التي سنتاولها هي لعبة المحيبس التي غالباً ما يلعبونها في مثل هذه الليالي ، ليالي شهر رمضان المبارك :

« لعبة المحيبس لعبة جماعية متشكله من فريقين و خاتم أي المحبس ، الفريق الاول يصطف امام الفريق الثاني و حسب القرعة يقوم الفريق الذي يستولي علي المحبس باخفائه لدي اللاعبين و يقوم شخص من الفريق الثاني و بمهارة خاصة بطلب المحبس و هنا اذا وجده يتحول المحبس اي الخاتم الي الفريق الثاني و اذا لم يوجده يكون الفريق الاول قد حاز علي نقطه( ليلة ) و هكذا يستمر اللعب حتي يفوز احد الفريقين و من النقاط المهمة في هذه اللعبة هي كالتالي :

الف ) الاحتواء علي المحيبس في بداية المباراة يكون حسب المبايعة

ب ) لكل فريق مسئول و المسؤول هو الذي يؤخذ رايه بعين الاعتبار

ج ) يتكون الفريق عادة من 15 (خمسة عشر ) لاعب و خمسة لاعبين احتياط و يجوز تغيير اللاعبين في اي وقت بتشخيص مسؤول الفريق و بتنسيق مع حكم المباراة

د ) الوقت الزمني لطلب المحيبس محدد و يتفق عليه

ه ) عدد نقاط الفوز في المباراة هي واحدة و عشرون نقطة ( ليلة )

و لهده اللعبة مصطلحات و علي اللاعبين معرفتها و هي :

1 ) المبايعة : تقوم لجنة التحكيم بعملية المزاد علي المحيبس في حضور مسئولين الفريقين

فمنهما من يشتري المحيبس و الاخر تتحول النقاط الي فريقه

2 ) بات : عندما المسؤول يقوم باخفاء المحيبس ( طبعاً ايدي اللاعبين تكون الي الخلف ) و ينتهي من هذه العملية ينادي بات او شال بمعني اخرجوا ايديكم الي الامام

3 ) الفزة : ما يبان علي وجه اللاعب او يتحرك حركه عفوية و يظهر المحيبس قبل ان يطلب منه احد بالتحديد تسمي فزه و عندئذ يتحول المحيبس الي الفريق المقابل

4 ) خيوسة : لا يجوز للاعب اخفاء المحيبس مرتين متتاليتين في يد واحدة و هذه اليد تسمي خيوسة و تبقي مفتوحة في اللعبة التالية فقط

5 ) فاتك : عندما يخطأ طالب المحيبس في طلبه يقوم اللاعب الذي يحمل المحيبس و ينادي فاتك اي خطأت في طلبك

نعم ايها الاحبة هذه هي لعبة المحيبس الجميلة و الممتعه و بعدما تعلمناها معاً ادعوكم أن تلعبوها في ليالي رمضان مع الاسرة و الاصدقاء .

                                              


موضوعات مرتبط: شعبیات
[ چهارشنبه هجدهم مرداد 1391 ] [ 1:14 ] [ قناص الفلاحیه ]




ديوان أبو فراس الحمداني

http://www.4shared.com/file/51774024/aa715ac1/

ديوان أبي العتاهية

http://www.4shared.com/file/51774554/e3fb0eed/

ديوان أحمد مطر

http://www.4shared.com/file/51776441/2141699f

ديوان ابن خفاجة

http://www.4shared.com/file/51702604/b81c73d/

ديوان ابن زيدون

http://www.4shared.com/file/51770353/f67070ab/

ديوان ابن هانيء

http://www.4shared.com/file/51771167/6108547a/

ديوان الإمام علي

http://www.4shared.com/file/51777384/406da3fc/

ديوان الامام الشافعي

http://www.4shared.com/file/51632757/62c1a180/

ديوان البحتري

http://www.4shared.com/file/51778183/85eef267/

ديوان الحطيئة

http://www.4shared.com/file/51778365/f18aaeb2/

ديوان الخنساء

http://www.4shared.com/file/51778450/af821f7b/

ديوان الشيخ محمد الغزالي الحياة الأولى

http://www.4shared.com/file/51779295/cf6cbf2f

ديوان الصبابة

http://www.4shared.com/file/51633194/eb4ca4e1/

ديوان المعاني للعسكري

http://www.4shared.com/file/51633193/75283142/

ديوان المهلهل وابن الأمير

http://www.4shared.com/file/51779829/28b9af19/

ديوان النابغة الذبياني

http://www.4shared.com/file/51780417/126ef0e2/

ديوان امرؤ القيس

http://www.4shared.com/file/51780506/7db09b02/

ديوان تأبط شرا

http://www.4shared.com/file/51780636/54db7698/

ديوان حاتم الطائي

http://www.4shared.com/file/51780689/2790b2c2/

ديوان حسان بن ثابت

http://www.4shared.com/file/51781161/a3b669e/

ديوان رامي

http://www.4shared.com/file/51781328/140fcf50/

ديوان زهير بن أبي سلمى

http://www.4shared.com/file/51781491/8b68b8ba/

ديوان طرفة بن العبد

http://www.4shared.com/file/51781626/f57c20bc/

ديوان عبد الله بن المبارك

http://www.4shared.com/file/51633192/22f01d4/

ديوان عروة بن الورد والسموأل

http://www.4shared.com/file/51782104/3ebe9a79/

ديوان عنترة

http://www.4shared.com/file/51782538/1b2c2d4d/

ديوان قيس بن ذريح

http://www.4shared.com/file/51783026/5bf89485/

ديوان لبيد بن ربيعة
http://www.4shared.com/file/51783355/8ff6eda1

خزانة الأدب وغاية الارب

http://www.4shared.com/file/51702186/28193a9c/

أشعار الشعراء الستة الجاهليين

http://www.4shared.com/file/51631261/b4f13a73/

الأصمعي الأصمعيات

http://www.4shared.com/file/51631262/2df86bc9/

الاماء الشواعر للأصبهاني

http://www.4shared.com/file/51631631/ce8f66ea/

الامتاع و المؤانسة للتوحيدي

http://www.4shared.com/file/51631630/b988567c/

العقد الفريد

http://www.4shared.com/file/51631629/d94fdf99/

العمدة في محاسن الشعر و أدابه لابن رشيق

http://www.4shared.com/file/51631633/208107c6/

المحاضرات في اللغة و الأدب

http://www.4shared.com/file/51631817/1f448c57/

المصون في الأدب

http://www.4shared.com/file/51632300/86db68ba/

المغرب في حلى المغرب لابن سعيد

http://www.4shared.com/file/51632306/6fb8cd8f/

تاريخ آداب العرب - مصطفى صادق الرافعى

http://www.4shared.com/file/51699296/22098351/

تاريخ الآداب العربية لويس شيخو

http://www.4shared.com/file/51632303/1fd23900/

تاريخ الأدب العربي لأحمد حسن الزيات

http://www.4shared.com/file/51784638/3c01ccc8/

جمهرة خطب العرب

http://www.4shared.com/file/51832276/1b31500f/

جمهرة شعراء العرب للقرشي

http://www.4shared.com/file/51632756/15c69116/

جواهر الأدب

http://www.4shared.com/file/51632755/8ccfc0ac/

زهر الآداب و ثمر الألباب للحصري

http://www.4shared.com/file/51634851/a5951c54/

شرح المعلقات السبع-الزوزني

http://www.4shared.com/file/51635559/1b2a6050/

شرح ديوان الحماسة للمرزوقي

http://www.4shared.com/file/51636711/60ac56e6/

شرح ديوان المتنبي

http://www.4shared.com/file/51636710/17ab6670/

شرح شذور الذهب لابن هشام

http://www.4shared.com/file/51796764/de6bffaa/

طبقات الشعراء لابن معتز

http://www.4shared.com/file/51637375/8e2efac0/

طبقات فحول الشعراء لابن سلام

http://www.4shared.com/file/51637374/f929ca56/

عيار الشعر لابن طباطبا

http://www.4shared.com/file/51637373/674d5ff5/

معجم أجمل ما كتب شعراء العربية

http://www.4shared.com/file/51783595/27cede1f/

معجم الشعراء للمرزباني

http://www.4shared.com/file/51637794/60a34f04/

منتهى الطلب من أشعالر العرب لابن مبارك

http://www.4shared.com/file/51637795/17a47f92/

موسوعة روائع الشعر العربي 01 - الحكمة

http://www.4shared.com/file/51699486/3f9fcea2/

موسوعة روائع الشعر العربي 02 - العلم

http://www.4shared.com/file/51699485/a6969f18/

موسوعة روائع الشعر العربي 03 - الفخر

http://www.4shared.com/file/51699484/d191af8e/

موسوعة روائع الشعر العربي 04 - المديح

http://www.4shared.com/file/51699719/7ca4d623/

موسوعة روائع الشعر العربي 05 - الهجاء

http://www.4shared.com/file/51699718/ba3e6b5/

موسوعة روائع الشعر العربي 06 - الزهد

http://www.4shared.com/file/51699717/9b1cfb24/

موسوعة روائع الشعر العربي 07 - الغزل

http://www.4shared.com/file/51700105/d3c029a5/

موسوعة روائع الشعر العربي 08 - السر والسكوت والصمت

http://www.4shared.com/file/51700104/a4c71933/

موسوعة روائع الشعر العربي 09 - الدعاء

http://www.4shared.com/file/51700103/3aa38c90/

موسوعة روائع الشعر العربي 10 - الموت والقبر

http://www.4shared.com/file/51700433/17451db8/

موسوعة روائع الشعر العربي 11 - الصداقة والأصدقاء

http://www.4shared.com/file/51700432/60422d2e/

موسوعة روائع الشعر العربي 12 - النوادر والطرائف والفكاهة

http://www.4shared.com/file/51700431/f94b7c94/

موسوعة روائع الشعر العربي 13 - الرثاء

http://www.4shared.com/file/51700823/744d59d/

موسوعة روائع الشعر العربي 14 - الأهل والأقارب

http://www.4shared.com/file/51700821/e94ab4b1/

موسوعة روائع الشعر العربي 15 - الوصايا والنصائح

http://www.4shared.com/file/51700820/9e4d8427/

موسوعة روائع الشعر العربي 16 - الغنى والثراء والمال

http://www.4shared.com/file/51701510/50423d2/

موسوعة روائع الشعر العربي 17 - العيون

http://www.4shared.com/file/51701509/65c3aa37/

موسوعة روائع الشعر العربي 18 - الطب

http://www.4shared.com/file/51701508/12c49aa1


موضوعات مرتبط: تحمیل دواوین شعرا المعاصرین
[ چهارشنبه هجدهم مرداد 1391 ] [ 0:58 ] [ قناص الفلاحیه ]





جمال عبد الناصر (15 ینایر 1918 - 28 سبتمبر 1970). هو ثانی رؤساء مصر. تولى السلطة من سنة 1954 بعد أن عزل الرئیس محمد نجیب وحتى وفاته سنة 1970. وهو أحد قادة ثورة 23 یولیو 1952، ومن أهم نتائج الثورة هی خلع الملك فاروق عن الحكم، وبدء عهد جدید من التمدن فی مصر والاهتمام بالقومیة العربیة والتی تضمنت فترة قصیرة من الوحدة بین مصر وسوریا ما بین سنتی 1958 و 1961، والتی عرفت باسم الجمهوریة العربیة المتحدة. كما أن عبد الناصر شجع عدد من الثورات فی أقطار الوطن العربی وعدد من الدول الأخرى فی آسیا وأفریقیا وأمریكا اللاتینیة. ولقد كان لعبد الناصر دور قیادی وأساسی فی تأسیس منظمة التحریر الفلسطینیة فی سنة 1964 وحركة عدم الانحیاز الدولیة.

یعتبر عبد الناصر من أهم الشخصیات السیاسیة فی الوطن العربی وفی العالم النامی للقرن العشرین والتی أثرت تأثیرا كبیرا فی المسار السیاسی العالمی. عرف عن عبد الناصر قومیته وانتماؤه للوطن العربی، وأصبحت أفكاره مذهبا سیاسیا سمی تیمنا باسمه وهو "الفكر الناصری" والذی اكتسب الكثیر من المؤیدین فی الوطن العربی خلال فترة الخمسینیات والستینیات. وبالرغم من أن صورة جمال عبد الناصر كقائد اهتزت إبان نكسة 67 إلا أنه ما زال یحظى بشعبیة وتأیید بین كثیر من مؤیدیه، والذین یعتبرونه "رمزا للكرامة والحریة العربیة ضد استبداد الاستعمار وطغیان الاحتلال". توفی سنة 1970، وكانت جنازته ضخمة جدا خرجت فیها أغلب الجنسیات العربیة حزنا على رحیله.


نشأته


ولد جمال عبد الناصر حسین سلطان على عبد النبی بالأسكندریة قبیل أحداث ثورة 1919 التی هزّت مصر، وحركت وجدان المصریین، ألهبت مشاعر الثورة والوطنیة فی قلوبهم، وبعثت روح المقاومة ضد المستعمرین. وهو من اصول صعیدیه فكان به حمیه الرجل الغیور المتغلب علیه عادات وتقالید المجتمع المصری الطیب العریق وكان أبوه عبد الناصر حسین خلیل سلطان قد انتقل من قریته بنی مر بمحافظة أسیوط؛ لیعمل وكیلا لمكتب برید باكوس بالإسكندریة، وقد تزوج من السیدة "فهیمة" ابنة "محمد حماد" تاجر الفحم المعروف فی المدینة.

وفی منزل والده- رقم 12 "شارع الدكتور قنواتی"- بحی فلمنج ولد فی (15 ینایر 1918). وقد تحول هذا المنزل الآن إلی متحف یضم ممتلكات جمال عبد الناصر فی بدایه حیاته. وكان والده دائم الترحال والانتقال من بلدة إلى أخرى؛ نظراً لطبیعة وظیفته التی كانت تجعله لا یستقر كثیرا فی مكان.


جمال فی بیت عمه

و لم یكد یبلغ الثامنة من عمره حتى تُوفیت أمه فی (18 رمضان 1344 هـ / 2 أبریل 1926) وهی تضع مولودها الرابع "شوقی" بعد أخوته اللیثی وعز العرب، وكان عمه "خلیل"، الذی یعمل موظفا بالأوقاف فی القاهرة متزوجاً منذ فترة، ولكنه لم یرزق بأبناء، فوجد فی أبناء أخیه أبوته المفتقدة وحنینه الدائم إلى الأبناء؛ فأخذهم معه إلى القاهرة؛ لیقیموا معه حیث یوفر لهم الرعایة والاستقرار بعد وفاة أمهم.
وبعد أكثر من سبع سنوات على وفاة السیدة "فهیمة" تزوج الوالد عبد الناصر من السیدة "عنایات مصطفى" فی مدینة السویس وذلك سنة 1933، ثم ما لبث أن تم نقله إلى القاهرة لیصبح مأمورا للبرید فی حی الخرنفش بین الأزبكیة والعباسیة؛ حیث استأجر بیتا یملكه أحد الیهود المصریین، فانتقل مع إخوته للعیش مع أبیهم. بعد أن تم نقل عمه "خلیل" إلى إحدى القرى بالمحلة الكبرى، وكان فی ذلك الوقت طالبًا فی الصف الأول الثانوی. وكان ذلك فی سن 12.


زواجه


وفی 29 یونیو 1944 تزوج جمال عبد الناصر من تحیة محمد كاظم – ابنة تاجر من رعایا إیران – كان قد تعرف على عائلتها عن طریق عمه خلیل حسین، وقد أنجب ابنتیه هدى ومنى وثلاثة أبناء هم خالد (على اسم أخی تحیة المتوفی خالد) وعبد الحكیم (على اسم عبد الحكیم عامر صدیق عمره) وعبد الحمید. لعبت تحیة دوراً هاماً فی حیاته خاصة فی مرحلة الإعداد للثورة واستكمال خلایا تنظیم الضباط الأحرار، فقد تحملت أعباء أسرته الصغیرة - هدى ومنى - عندما كان فی حرب فلسطین 1948، كما ساعدته فی إخفاء السلاح حین كان یدرب الفدائیین المصریین للعمل ضد القاعدة البریطانیة فی قناة السویس فی 1951، 1952.


جمال فی حیاته العسكریة


بعد حصوله على شهادة الثانویة من مدرسة النهضة المصریة بالقاهرة(فی عام 1356 هـ / 1937)، كان یتوق إلى دراسة الحقوق، ولكنه ما لبث أن قرر دخول الكلیة الحربیة، بعد أن قضى بضعة أشهر فی دراسة الحقوق. دخل الكلیة الحربیة، ولم یكن طلاب الكلیة یتجاوزن 90 طالبا. وبعد تخرجه فی الكلیة الحربیة (عام 1357 هـ / 1938) التحق بالكتیبة الثالثة بنادق، وتم نقله إلى "منقباد" بأسیوط؛ حیث التقى بأنور السادات وزكریا محیی الدین.


وفی سنة (1358هـ / 1939) تم نقله إلى الإسكندریة، وهناك تعرف على عبد الحكیم عامر، الذی كان قد تخرج فی الدفعة التالیة له من الكلیة الحربیة، وفی عام 1942 تم نقله إلى معسكر العلمین، وما لبث أن نُقل إلى السودان ومعه عامر.


وعندما عاد من السودان تم تعیینه مدرسا بالكلیة الحربیة، والتحق بكلیة أركان الحرب؛ فالتقى خلال دراسته بزملائه الذین أسس معهم "تنظیم الضباط الأحرار".

الثوار فی حرب فلسطین

كانت الفترة ما بین 1945و1947 هی البدایة الحقیقیة لتكوین نواة تنظیم الضباط الأحرار؛ فقد كان معظم الضباط، الذین أصبحوا- فیما بعد "اللجنة التنفیذیة للضباط الأحرار"، یعملون فی العدید من الوحدات القریبة من القاهرة، وكانت تربطهم علاقات قویة بزملائهم؛ فكسبوا من بینهم مؤیدین لهم.


وكانت حرب 1948 هی الشرارة التی فجّرت عزم هؤلاء الضباط على الثورة. وفی تلك الأثناء كان كثیر من هؤلاء الضباط منخرطین بالفعل فی حرب فلسطین.


نشأة تنظیم الضباط الأحرار


وفی صیف 1949 نضجت فكرة إنشاء تنظیم ثوری سری فی الجیش، وتشكلت لجنة تأسیسیة ضمت فی بدایتها خمسة أعضاء فقط، هم: جمال عبد الناصر، وكمال الدین حسین، وحسن إبراهیم، وخالد محیی الدین، وعبد المنعم عبد الرءوف، ثم زیدت بعد ذلك إلى عشرة، بعد أن انضم إلیها كل من: أنور السادات، وعبد الحكیم عامر، وعبد اللطیف البغدادی، وزكریا محیی الدین، وجمال سالم. وظل خارج اللجنة كل من: ثروت عكاشة، وعلی صبری، ویوسف منصور صدیق.


وفی ذلك الوقت تم تعیین جمال عبد الناصر مدرسا فی كلیة أركان الحرب، ومنحه رتبة بكباشی (مقدم)، بعد حصوله على دبلوم أركان الحرب العام 1951 فی أعقاب عودته من حرب فلسطین، وكان قد حوصر هو ومجموعة من رفاقه فی "الفالوجة" أكثر من أربعة أشهر، وبلغ عدد الغارات الجویة علیها أثناء الحصار 220 غارة. عاد بعد أن رأى بعینه الموت یحصد أرواح جنوده وزملائه، الذین رفضوا الاستسلام للیهود، وقاوموا برغم الحصار العنیف والإمكانات المحدودة، وقاتلوا بفدائیة نادرة وبطولة فریدة؛ حتى تم رفع الحصار فی جمادى الآخرة 1368 هـ / مارس 1949.


دخل دورات خارج مصر منها دورة السلاح أو الصنف فی بریطانیا، مما أتاح له التعرف على الحیاة الغربیة والتأثر بمنجزاتها. كما كان دائم التأثر بالأحداث الدولیة وبالواقع العربی وأحداثه السیاسیة وتداعیات الحرب العالمیة الثانیة وانقلاب بكر صدقی باشا كأول انقلاب عسكری فی الوطن العربی فی العراق سنة 1936. وثورة رشید عالی الكیلانی فی العراق ضد الإنجلیز والحكومة الموالیة لهم سنة 1941.وتأمیم مصدق لنفط إیران سنة 1951. والثورات العربیة ضد المحتل مثل الثورة التونسیة والثورة اللیبیة. كما أعجب بحركة الإخوان المسلمین ثم ما لبث أن توصل إلى رأی بأن لا جدوى من أحزاب دینیة فی وطن عربی یوجد فیه أعراق وطوائف وأدیان مختلفة


من إنجازاته

    * وافق على مطلب السوریین بالوحدة مع مصر فی الجمهوریة العربیة المتحدة، والتی لم تستمر أكثر من ثلاث سنین تحت اسم الجمهوریة العربیة المتحدة (1958-1961) وسط مؤامرات دولیة وعربیة لإجهاضها.
    * استجاب لدعوة العراق لتحقیق أضخم إنجاز وحدوی مع العراق وسوریا بعد تولی الرئیس العراقی المشیر عبد السلام عارف رئاسة الجمهوریة العراقیة بما یسمى باتفاق 16 أبریل 1964.
    * قام بتأمیم قناة السویس وإنشاء السد العالی على نهر النیل.
    * تأسیسه منظمة عدم الانحیاز مع الرئیس الیوغوسلافی تیتو والإندونیسی سوكارنو والهندی نهرو.
    * تأمیم البنوك الخاصة والأجنبیة العاملة فی مصر.
    * قوانین الإصلاح الزراعی وتحدید الملكیة الزراعیة والتی بموجبها صار فلاحو مصر یمتلكون للمرة الأولى الأرض التی یفلحونها ویعملون علیها وتم تحدید ملكیات الاقطاعیین بمئتی فدان فقط.
    * إنشاء التلیفزیون المصری (1960)
    * قوانین یولیو الاشتراكیة (1961)
    * إبرام اتفاقیة الجلاء مع بریطانیا العام 1954، والتی بموجبها تم جلاء آخر جندی بریطانی عن قناة السویس ومصر كلها فی الثامن عشر من یونیو 1956.
    * بناء إستاد القاهرة الریاضی بمدینة نصر.
    * إنشاء كورنیش النیل.
    * إنشاء معرض القاهرة الدولی للكتاب.
    * التوسع فی التعلیم المجانی على كل المراحل.
    * التوسع المطرد فی مجال الصناعات التحویلیة.
    * إنشاءالتنظیم الطلیعی.

یقول د. علی الجربتلی المنتمی إلى المدرسة اللیبرالیة فی الاقتصاد: "فی عهد عبد الناصر، قامت الثورة باستصلاح 920 الف فدان، وتحویل نصف ملیون فدان من ری الحیاض إلى الری الدائم". ما یصل بنا إلى مساحة ملیون وأربعمائة ألف فدان.

عبد الناصر یخطب فی الجماهیر السوریة 1961
یضیف د. جربتلی "فیما یتعلق بالقطاع الصناعی، حدث تغییر جذری فی الدخل والإنتاج القومی، فقد زادت قیمة الإنتاج الصناعی بالاسعار الجاریة من 314 ملیون جنیه سنة 1952 إلى 1140 ملیون جنیه سنة 1965 ووصلت إلى 1635 ملیون سنة 1970 وزادت قیمة البترول من 34 ملیون جنیه سنة 1952 إلى 133 ملیون سنة 1970، ناهیك عن وفرة الطاقة الكهربائیة، خصوصا بعد بناء السد العالی" أما د. إسماعیل صبری عبد الله الذی تولى وزارة التخطیط الاقتصادی فی عهد السادات فیقول "أن الإنتاج الصناعی كان لا یزید عن 282 ملیون جنیه سنة 1952 وبلغ 2424 ملیون جنیه سنة 1970, مسجلا نموا بمعدل 11.4% سنویا، ووصلت مساهمته فی الدخل القومی إلى 22% سنة 1970 مقابل 9% سنة 1952,ووفرت الدولة طاقة كهربائیة ضخمة ورخیصة، وزاد الإنتاج من 991 ملیون كیلو وات/ساعة إلى 8113 ملیون كیلو وات/ساعة." ویقول د. صبری "إن الثورة جاوزت نسبة 75% فی الاستیعاب لمرحلة التعلیم الالزامی، وارتفع عدد تلامیذ المرحلة الابتدائیة من 1.6 ملیون إلى 3.8 ملیون، وعدد تلامیذ المدارس الاعدادیة والثانویة من 250 الف إلى 1.500.000 وعدد طلاب الجامعات من 40 الف إلى 213 الف".


مساندة للحركات الثوریة فی الوطن العربی


اعتبر الرئیس ناصر من أبرز الزعماء المنادین بالوحدة العربیة وهذا هو الشعور السائد یومذاك بین معظم الشعوب العربیة. فی كان "مؤتمر باندونج" سنة 1955 نقطة انطلاق عبدالناصر إلى العالم الخارجی.

دعم الرئیس عبد الناصر القضیة الفلسطینیة وساهم شخصیا فی حرب سنة 1948 وجرح فیها. وعند تولیه الرئاسة اعتبر القضیة الفلسطینیة من أولویاته لأسباب عدیدة منها مبدئیة ومنها إستراتیجیة تتعلق بكون قیام دولة معادیة على حدود مصر سیسبب خرقا للأمن الوطنی المصری. كما أن قیام دولة إسرائیل فی موقعها فی فلسطین یسبب قطع خطوط الاتصال التجاری والجماهیری مع المحیط العربی خصوصا الكتلتین المؤثرتین الشام والعراق لذلك كان یرى قیام وحدة إما مع العراق أو سوریا أو مع كلیهما.
وكان لعبد الناصر دور بارز فی مساندة ثورة الجزائر وتبنی قضیة تحریر الشعب الجزائری فی المحافل الدولیة، وسعى كذلك إلى تحقیق الوحدة العربیة؛ فكانت تجربة الوحدة بین مصر وسوریا فی فبرایر 1958 تحت اسم الجمهوریة العربیة المتحدة، وقد تولى هو رئاستها بعد أن تنازل الرئیس السوری شكری القوتلی له عن الحكم، إلا أنها لم تستمر أكثر من ثلاث سنوات.

كما ساند عبد الناصر الثورة العسكریة التی قام بها ثوار الجیش بزعامة المشیر عبد الله السلال فی الیمن بسنة 1962 ضد الحكم الإمامی الملكی حیث أرسل عبد الناصر نحو 70 ألف جندی مصری إلى الیمن لمقاومة النظام الملكی الذی لقی دعما من المملكة العربیة السعودیة. كما أید حركة تموز 1958 الثوریة فی العراق التی قادها الجیش العراقی بمؤازرة القوى السیاسیة المؤتلفة فی جبهة الاتحاد الوطنی للاطاحة بالحكم الملكی فی 14 تموز 1958.


 الاتجاه نحو التصنیع

شهدت مصر فی الفترة من مطلع الستینیات إلى ما قبل النكسة نهضة اقتصادیة وصناعیة كبیرة، بعد أن بدأت الدولة اتجاها جدیدا نحو السیطرة على مصادر الإنتاج ووسائله، من خلال التوسع فی تأمیم البنوك والشركات والمصانع الكبرى، وإنشاء عدد من المشروعات الصناعیة الضخمة، وقد اهتم عبد الناصر بإنشاء المدارس والمستشفیات، وتوفیر فرص العمل لأبناء الشعب، وتوَّج ذلك كله ببناء السد العالی الذی یُعد أهم وأعظم إنجازاته على الإطلاق؛ حیث حمى مصر من أخطار الفیضانات، كما أدى إلى زیادة الرقعة الزراعیة بنحو ملیون فدان، بالإضافة إلى ما تمیز به باعتباره المصدر الأول لتولید الكهرباء فی مصر، وهو ما یوفر الطاقة اللازمة للمصانع والمشروعات الصناعیة الكبرى.


حقائق

    * جلاء القوات البریطانیا عن مصر فی 19 أكتوبر 1954،
    * تعرض لمحاولة اغتیال فی 26 أكتوبر1954م. عندما كان یلقی خطبة جماهیریة فی میدان المنشیة بمدینة الإسكندریة الساحلیة فی احتفال أقیم تكریماً له ولزملائه بمناسبة اتفاقیة الجلاء، حیث ألقیت علیه ثمان رصاصات لم تصبه أیا منها لكنها أصابت الوزیر السودانی "میرغنی حمزة" وسكرتیر هیئة التحریر بالإسكندریة "أحمد بدر" الذی كان یقف إلى جانب جمال عبد الناصر، وألقی القبض علی مطلق الرصاص، الذی تبین لاحقا أنه ینتمی الی تنظیم الاخوان المسلمین. (وقد ذكر فی العدید من المراجع التاریخیة أن تلك المحاولة كانت مدبرة من النظام لإیجاد سبب وجیه لوقف نشاط جماعة الإخوان والقضاء علیها)
    * ما لبث أن اصطدم بجمیع الناشطین السیاسیین وعلى رأسهم الشیوعیون وجماعة الإخوان المسلمین، والأخیرة التی صدر قرار فی 13 ینایر 1954 یقضی بحلها وحظر نشاطها. وألقت الدولة المصریة آنذاك القبض علی الآلاف من أعضاء تلك الجماعات، وأجریت لهم محاكمات عسكریة وحكم بالإعدام على عدد منهم. وامتدت المواجهات إلى النقابات المختلفة؛ فقد تم حلّ مجلس نقابة المحامین فی التی حلت بتاریخ 26 دیسمبر 1954، ثم تلتها نقابة الصحفیین فی العام 1955. كما ألغیت الحیاة النیابیة والحزبیة ووحدت التیارات فی الاتحاد القومی عام 1959، ثم الاتحاد الاشتراكی بسنة 1962.
    * فی 26 سبتمبر 1962 أرسل الرئیس عبد الناصر القوات المسلحة المصریة إلى الیمن لدعم الثورة الیمنیة التی قامت على غرار الثورة المصریة، وأیدت السعودیة الامام الیمنی المخلوع خوفا من امتداد الثورة إلیها. وهو ما أدى إلى توتر العلاقات المصریة السعودیة، ویقول بعض المراقبین "بان ذلك كان له أثره السیئ فی استنزاف موارد مصر وإضعاف قوتها العسكریة، وكانت أبرز عواقبه الوخیمة تلك الهزیمة العسكریة الفادحة التی منیت بها القوات المسلحة فی نكسة 1967".


      عبد الحكیم عامر
    * فی یونیو 1967 قصف سلاح الطیران الإسرائیلی جمیع المطارات العسكریة لدول الطوق واستطاع تدمیر سلاح الطیران المصری على الأرض، وقتل آلاف من الجنود المصریین فی انسحاب الجیش غیر المخطط له من سیناء والذی أصدره قائد الجیش عبد الحكیم عامر، مما أدى إلى سقوط شبه جزیرة سیناء والضفة الغربیة وقطاع غزة ومرتفعات الجولان فی ید إسرائیل فی غضون ستة أیام.

وفاته

آخر مهام عبد الناصر كان الوساطة لإیقاف أحداث أیلول الأسود بالأردن بین الحكومة الأردنیة والمنظمات الفلسطینیة فی قمة القاهرة فی 26 إلى 28 سبتمبر 1970. حیث عاد من مطار القاهرة بعد أن ودع صباح السالم الصباح أمیر الكویت. عندما داهمته نوبة قلبیة بعد ذلك، وأعلن عن وفاته فی 28 سبتمبر 1970 عن عمر 52 عاما بعد 18 عاماً قضاها فی رئاسة مصر، لیتولى الحكم من بعده نائبه محمد أنور السادات.


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:38 ] [ قناص الفلاحیه ]


ولد أحمد مطر فی مطلع الخمسینات، ابناً رابعاً بین عشرة أخوة من البنین والبنات، فی قریة (التنومة)، إحدى نواحی (شط العرب) فی البصرة. وعاش فیها مرحلة الطفولة قبل أن تنتقل أسرته، وهو فی مرحلة الصبا، لتقیم عبر النهر فی محلة الأصمعی.



وكان للتنومة تأثیر واضح فی نفسه، فهی -كما یصفها- تنضح بساطة ورقّة وطیبة، مطرّزة بالأنهار والجداول والبساتین، وبیوت الطین والقصب، واشجار النخیل التی لا تكتفی بالإحاطة بالقریة، بل تقتحم بیوتها، وتدلی سعفها الأخضر والیابس ظلالاً ومراوح.
وفی سن الرابعة عشرة بدأ مطر یكتب الشعر، ولم تخرج قصائده الأولى عن نطاق الغزل والرومانسیة، لكن سرعان ما تكشّفت له خفایا الصراع بین السُلطة والشعب، فألقى بنفسه، فی فترة مبكرة من عمره، فی دائرة النار، حیث لم تطاوعه نفسه على الصمت، ولا على ارتداء ثیاب العرس فی المأتم، فدخل المعترك السیاسی من خلال مشاركته فی الإحتفالات العامة بإلقاء قصائده من على المنصة، وكانت هذه القصائد فی بدایاتها طویلة، تصل إلى أكثر من مائة بیت، مشحونة بقوة عالیة من التحریض، وتتمحور حول موقف المواطن من سُلطة لا تتركه لیعیش. ولم یكن لمثل هذا الموقف أن یمر بسلام، الأمر الذی اضطرالشاعر، فی النهایة، إلى تودیع وطنه ومرابع صباه والتوجه إلى الكویت، هارباً من مطاردة السُلطة.
وفی الكویت عمل فی جریدة (القبس) محرراً ثقافیاً، وكان آنذاك فی منتصف العشرینات من عمره، حیث مضى یُدوّن قصائده التی أخذ نفسه بالشدّة من أجل ألاّ تتعدى موضوعاً واحداً، وإن جاءت القصیدة كلّها فی بیت واحد. وراح یكتنز هذه القصائد وكأنه یدوّن یومیاته فی مفكرته الشخصیّة، لكنها سرعان ما أخذت طریقها إلى النشر، فكانت (القبس) الثغرة التی أخرج منها رأسه، وباركت انطلاقته الشعریة الإنتحاریة، وسجّلت لافتاته دون خوف، وساهمت فی نشرها بین القرّاء.
وفی رحاب (القبس) عمل الشاعر مع الفنان ناجی العلی، لیجد كلّ منهما فی الآخر توافقاً نفسیاً واضحاً، فقد كان كلاهما یعرف، غیباً، أن الآخر یكره ما یكره ویحب ما یحب، وكثیراً ما كانا یتوافقان فی التعبیر عن قضیة واحدة، دون اتّفاق مسبق، إذ أن الروابط بینهما كانت تقوم على الصدق والعفویة والبراءة وحدّة الشعور بالمأساة، ورؤیة الأشیاء بعین مجردة صافیة، بعیدة عن مزالق الإیدیولوجیا.
وقد كان أحمد مطر یبدأ الجریدة بلافتته فی الصفحة الأولى، وكان ناجی العلی یختمها بلوحته الكاریكاتیریة فی الصفحة الأخیرة.
ومرة أخرى تكررت مأساة الشاعر، حیث أن لهجته الصادقة، وكلماته الحادة، ولافتاته الصریحة، أثارت حفیظة مختلف السلطات العربیة، تماماً مثلما أثارتها ریشة ناجی العلی، الأمر الذی أدى إلى صدور قرار بنفیهما معاً من الكویت، حیث ترافق الإثنان من منفى إلى منفى. وفی لندن فَقـدَ أحمد مطر صاحبه ناجی العلی، لیظل بعده نصف میت. وعزاؤه أن ناجی مازال معه نصف حی، لینتقم من قوى الشر بقلمه.
ومنذ عام 1986، استقر أحمد مطر فی لندن، لیُمضی الأعوام الطویلة، بعیداً عن الوطن مسافة أمیال وأمیال، قریباً منه على مرمى حجر، فی صراع مع الحنین والمرض، مُرسّخاً حروف وصیته فی كل لافتـة یرفعها
.


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:37 ] [ قناص الفلاحیه ]






محمود درویش
(13 مارس 1941 - 9 أغسطس 2008)، أحد أهم الشعراء الفلسطینیین و العرب الذین ارتبط اسمهم بشعر الثورة والوطن. یعتبر درویش أحد أبرز من ساهم بتطویر الشعر العربی الحدیث وإدخال الرمزیة فیه. فی شعر درویش یمتزج الحب بالوطن بالحبیبة الأنثى. قام بكتابة وثیقة إعلان الاستقلال الفلسطینی التی تم إعلانها فی الجزائر.


حیاته
هو محمود درویش شاعر فلسطینی حداثی وعضو المجلس الوطنی التابع لمنظمة التحریر الفلسطینیة، یُسمونه شاعر الأرض المحتلة له دواوین شعریة ملیئة بالمضامین الحداثیة ولد عام 1941 فی قریة البروة وهی قریة فلسطینیة تقع فی الجلیل قرب ساحل عكا.حیث كانت أسرته تملك أرضا هناك. خرجت الأسرة برفقة اللاجئین الفلسطینیین فی العام 1947 إلى لبنان ،ثم عادت متسللة عام 1949 بعید توقیع اتفاقیات الهدنة، لتجد القریة مهدمة وقد أقیم على أراضیها موشاف (قریة زراعیة إسرائیلیة)"أحیهود". وكیبوتس یسعور. فعاش مع عائلته فی قریة الجدیدة.

بعد إنهائه تعلیمه الثانوی فی مدرسة ینی الثانویة فی كفریاسیف انتسب إلى الحزب الشیوعی الإسرائیلی وعمل فی صحافة الحزب مثل الاتحاد والجدید التی أصبح فی ما بعد مشرفا على تحریرها، كما اشترك فی تحریر جریدة الفجر التی كان یصدرها مبام.

اعتقل من قبل السلطات الإسرائیلیة مرارا بدأ من العام 1961 بتهم تتعلق بتصریحاته ونشاطه السیاسی وذلك حتى عام 1972 حیث توجه إلى للاتحاد السوفییتی للدراسة، وانتقل بعدها لاجئا إلى القاهرة فی ذات العام حیث التحق بمنظمة التحریر الفلسطینیة، ثم لبنان حیث عمل فی مؤسسات النشر والدراسات التابعة لمنظمة التحریر الفلسطینیة، علماً إنه استقال من اللجنة التنفیذیة لمنظمة التحریر احتجاجاً على اتفاقیة أوسلو. كما أسس مجلة الكرمل الثقافیة.

شغل منصب رئیس رابطة الكتاب والصحفیین الفلسطینیین وحرر مجلة الكرمل. كانت اقامته فی باریس قبل عودته إلى وطنه حیث أنه دخل إلى فلسطین بتصریح لزیارة أمه. وفی فترة وجوده هناك قدم بعض أعضاء الكنیست الإسرائیلی العرب والیهود اقتراحا بالسماح له بالبقاء وقد سمح له بذلك.

ساهم فی إطلاقه واكتشافه الشاعر والفیلسوف اللبنانی روبیر غانم، عندما بدأ هذا الأخیر ینشر قصائد لمحمود درویش على صفحات الملحق الثقافی لجریدة الأنوار والتی كان یترأس تحریرها (یرجى مراجعة الصفحة الثقافیة لجریدة الأنوار عدد 13/ 10 / 2008 والتی فیها كافة التفاصیل عن طریقة اكتشاف محمود درویش) ومحمود درویش كان یرتبط بعلاقات صداقة بالعدیدمن الشعراء منهم فتاح الفیتوری من السودان ونزار قبانی من سوریا وفالح الحجیة من العراق ورعد بندر من العراق وغیرهم من أفذاذ الادب فی الشرق الأوسط

اشعاره

صورة تجمع جورج حبش ومحمود درویش ویاسر عرفاتبدأ بكتابة الشعر فی جیل مبكر وقد لاقى تشجیعا من بعض معلمیه. عام 1958، فی یوم الاستقلال العاشر لإسرائیل ألقى قصیدة بعنوان "أخی العبری" فی احتفال أقامته مدرسته. كانت القصیدة مقارنة بین ظروف حیاة الأطفال العرب مقابل الیهود، استدعی على إثرها إلى مكتب الحاكم العسكری الذی قام بتوبیخه وهدده بفصل أبیه من العمل فی المحجر إذا استمر بتألیف أشعار شبیهة. استمر درویش بكتابة الشعر ونشر دیوانه الأول، عصافیر بلا أجنحة، فی جیل 19 عاما. یعد شاعر المقاومة الفلسطینیة، وان شعره مر بعدة مراحل.

مولفاته

عصافیر بلا أجنحة (شعر) - 1960.
أوراق الزیتون (شعر).1964
عاشق من فلسطین (شعر)1966
آخر اللیل (شعر).1967
مطر ناعم فی خریف بعید (شعر).
یومیات الحزن العادی (خواطر وقصص).
یومیات جرح فلسطینی (شعر)
حبیبتی تنهض من نومها (شعر).1970
محاولة رقم 7 (شعر).
مدیح الظل العالی (شعر).
هی أغنیة... هی أغنیة (شعر).
لا تعتذر عما فعلت (شعر).
أعراس.
العصافیر تموت فی الجلیل.1970
أحبك أو لا أحبك (شعر).1972
تلك صوتها وهذا انتحار العاشق.1975
حصار لمدائح البحر (شعر).
شیء عن الوطن (شعر).
ذاكرة للنسیان.
وداعاً أیتها الحرب وداعا أیها السلم (مقالات).
كزهر اللوز أو أبعد
فی حضرة الغیاب (نص) - 2006
لماذا تركت الحصان وحیداً.1995
بطاقة هویة (شعر)
أثر الفراشة (شعر) - 2008
أنت منذ الآن غیرك (17 یونیو 2008، وانتقد فیها التقاتل الداخلی الفلسطینی).
«لا أرید لهذی القصیدة أن تنتهی» الدیوان الأخیر الذی صدر بعد وفاة الشاعر محمود درویش عن دار ریاض الریس فی آذار 2009

وفاته

توفی فی الولایات المتحدة الأمریكیة یوم السبت 9 أغسطس 2008 بعد إجراءه لعملیة القلب المفتوح فی مركز تكساس الطبی فی هیوستن، تكساس، التی دخل بعدها فی غیبوبة أدت إلى وفاته بعد أن قرر الأطباء فی مستشفى "میموریـال هیرمان" (بالإنجلیزیة: Memorial Hermann Hospital‏) نزع أجهزة الإنعاش بناء على توصیته.

و أعلن رئیس السلطة الفلسطینیة محمود عباس الحداد 3 أیام فی كافة الأراضی الفلسطینیة حزنا على وفاة الشاعر الفلسطینی، واصفا درویش "عاشق فلسطین" و"رائد المشروع الثقافی الحدیث، والقائد الوطنی اللامع والمعطاء" . وقد وری جثمانه الثرى فی 13 أغسطس فی مدینة رام الله حیث خصصت له هناك قطعة أرض فی قصر رام الله الثقافی. وتم الإعلان أن القصر تمت تسمیته "قصر محمود درویش للثقافة".

وقد شارك فی جنازته آلاف من أبناء الشعب الفلسطینی وقد حضر أیضا أهله من أراضی 48 وشخصیات أخرى على رأسهم رئیس السلطة الفلسطینیة محمود عباس. تم نقل جثمان الشاعر محمود درویش إلى رام الله بعد وصوله إلى العاصمة الأردنیة عمان، حیث كان هناك العدید من الشخصیات من الوطن العربی لتودیعه.


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:36 ] [ قناص الفلاحیه ]







مقاوم لیبی حارب قوات الغزو الایطالیة منذ دخولها الأراضی اللیبیة وحتى عام 1931. حارب الإیطالیین وهو یبلغ من العمر 53 عاماً لأكثر من عشرین عاما فی أكثر من ألف معركة، واستشهد باعدامه شنقاً و توفی عن عمر یناهز 73 عاما.

ولد عمر المختار فی أغسطس من عام 1961 فی قریة جنزور شرقی لیبیا، وتربى یتیما، حیث وافت المنیة والده المختار بن عمر وهو فی طریقه إلى مكة المكرمة وكانت بصحبته زوجته عائشة.

تلقى تعلیمه الأول فی زاویة قریته ثم سافر إلى الجغبوب ومكث فیها ثمانیة أعوام للدراسة والتحصیل على ید كبار علماء ومشایخ الحركة السنوسیة، فدرس علوم اللغة العربیة والعلوم الشرعیة وحفظ القرآن الكریم عن ظهر قلب، ولكنه لم یكمل تعلیمه كما تمنى.

ظهرت علیه علامات النجابة ورزانة العقل، فاستحوذ على اهتمام ورعایة أستاذه السید المهدی السنوسى مما زاده رفعة وسمو، فتناولته الألسن بالثناء بین العلماء ومشایخ القبائل وأعیان المدن حتى قال فیه السید المهدی واصفاً إیاه " لو كان عندنا عشرة مثل عمر المختار لاكتفینا بهم". و لثقة السنوسیین به ولوه شیخا على زاویة القصور بالجبل الاخضر .

وقد اختاره السید المهدی السنوسی رفیقا له إلى تشاد عند انتقال قیادة الزاویة السنوسیة الیها وقد شارك عمر المختار فترة بقائه بتشاد فی الجهاد بین صفوف المجاهدین فی الحرب اللیبیة الفرنسیة فی المناطق الجنوبیة قبل أن یعین شیخاً لزاویة (عین كلكه) لیقضی فترة من حیاته معلماً ومبشراً بالإسلام فی تلك الأصقاع النائیة، وبقی هناك إلى ان عاد إلى برقة واسندت الیه مشیخة زاویة القصور للمرة الثانیة .

عاش عمر المختار حرب التحریر والجهاد منذ بدایتها یوماً بیوم, فعندما أعلنت إیطالیا الحرب على تركیا فی 29 سبتمبر 1911 وبدأت البارجات الحربیة بصب قذائفها على مدن الساحل اللیبی, درنة وطرابلس ثم طبرق وبنغازی والخمس, حینها سارع عمر المختارا إلى مراكز تجمع المجاهدین حیث ساهم فی تنظیم حركة الجهاد والمقاومة. وقد شهدت الفترة التی أعقبت انسحاب الأتراك من لیبیا سنة 1912 وتوقیعهم "معاهدة لوزان" التی بموجبها حصلت إیطالیا على لیبیا، أعظم المعارك فی تاریخ الجهاد اللیبی.

بعد الانقلاب الفاشی فی إیطالیا فی أكتوبر 1922 وبعد الانتصار الذی تحقق فی تلك الحرب إلى الجانب الذی انضمت إلیه إیطالیا. تغیرت الأوضاع داخل لیبیا واشتدت الضغوط على السید محمد إدریس السنوسی, واضطر إلى ترك البلاد عاهداً بالأعمال العسكریة والسیاسیة إلى عمر المختار فی الوقت الذی قام أخاه الرضا مقامه فی الإشراف على الشئون الدینیة.

بعد أن تأكد للمختار النوایا الإیطالیة فی العدوان قصد مصر عام 1923 للتشاور مع السید إدریس فیما یتعلق بأمر البلاد وبعد عودته نظم أدوار المجاهدین وتولى هو القیادة العامة.

ومع الانتصارات المتوالیة للمجاهدین عین موسولینی بادولیو حاكماً عسكریا جدیدا للیبیا فی ینایر 1929 وهو الذی بدأ بإظهار رغبته فی السلام وطلب مفاوضة عمر المختار، تلك المفاوضات التی بدأت فی 20 أبریل 1929.

لكن عندما وجد المختار أن تلك المفاوضات تطلب منه اما مغادرة البلاد إلى الحجاز او مصر أو البقاء فی برقة والإستسلام مقابل الأموال والإغراءات رفض كل تلك العروض واختار استمرار اعمال القتال.

دفعت مواقف المختار إیطالیا إلى دراسة الموقف من جدید وتوصلت إلى تعیین جرسیانی وهو أكثر جنرالات الجیش الإیطالی وحشیة ودمویة لیقوم بتنفیذ خطة إفناء وإبادة لم یسبق لها مثیل فی التاریخ.

وفی 11 سبتمبر من عام 1931، وبینما كان الشیخ عمر المختار یستطلع منطقة سلنطة عرفت الحامیات الإیطالیة بمكانه فأرسلت قوات لحصاره ولحقها تعزیزات، واشتبك الفریقین ورجحت الكفة للعدو فأمر المختار بفك الطوق والتفرق، ولكن قُتلت فرسه تحته وسقطت على یده مما شل حركته نهائیاً. فلم یتمكن من تخلیص نفسه ولم یستطع تناول بندقیته لیدافع عن نفسه، وسرعان ما حاصره العدو من كل الجهات وتعرفوا على شخصیته، فنقل على الفور عبر البحر إلی بنغازی حیث أودع السجن الكبیر.

فی هذة الأثناء كان جرسیانی خارج لیبیا وما أن وصلته الأنباء حتى عاد على الفور وأعلن عن انعقاد "المحكمة الخاصة" فی 15 سبتمبر 1931 لمحاكمة عمر المختار.

عقدت للشیخ محكمة صوریة فی مركز إدارة الحزب الفاشستی ببنغازی مساء الثلاثاء 15 سبتمبر 1931 وصدر الحكم فی النهایة بالإعدام شنقاً حتى الموت.

وفی صباح الیوم التالی اتخذت جمیع التدابیراللازمة بمركز سلوق لتنفیذ الحكم بإحضار جمیع أقسام الجیش والمیلیشیا والطیران فضلا عن 20 ألف من الأهالی وجمیع المعتقلین السیاسیین خصیصاً من أماكن مختلفة لمشاهدة تنفیذ الحكم فی قائدهم.

واحضر الشیخ عمر المختار مكبل الأیدی، وبدأت الطائرات تحلق فی الفضاء فوق المعتقلین بأزیز مجلجل حتى لا یتمكن عمر المختار من مخاطبتهم.

وفی تمام الساعة التاسعة صباحاً تم تنفیذ الحكم بینما كان الشیخ یتمتم بالآیة الكریمة "یا أیتها النفس المطمئنة إرجعی إلى ربك راضیة مرضیة".

من أقواله
نحن لن نستسلم، ننتصر أو نموت.

من كافأ الناس بالمكر كافأوه بالغدر.

ان الضربات التی لا تقصم ظهرك تقویك.

یمكنهم هزیمتنا اذا نجحوا باختراق معنویاتنا.

لئن كسر المدفع سیفی فلن یكسر الباطل حقی.

نحن الثوار سبق أن أقسمنا أن نموت كلنا الواحد بعد الآخر، ولا نسلم أو نلقی السلاح.

سوف تأتی أجیال من بعدی تقاتلكم، أما أنا فحیاتی سوف تكون أطول من حیاة شانقی.

اننی اؤمن بحقی فی الحریة، وحق بلادی فی الحیاة، وهذا الایمان اقوى من كل سلاح، وحینما یقاتل المرء لكی یغتصب وینهب، قد یتوقف عن القتال اذا امتلأت جعبته، أو أنهكت قواه، ولكنه حین یحارب من أجل وطنه یمضی فی حربه الى النهایة.

ان الظلم یجعل من المظلوم بطلاً، وأما الجریمة فلا بد من أن یرتجف قلب صاحبها مهما حاول التظاهر بالكبریاء.

اننا نقاتل لأن علینا أن نقاتل فی سبیل دیننا وحریتنا حتى نطرد الغزاة أو نموت نحن، ولیس لنا أن نختار غیر ذلك، انا لله وانا الیه راجعون.


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:33 ] [ قناص الفلاحیه ]




منتظر الزیدی (15 ینایر 1979 ) هو  مراسل صحفی عراقی لقناة البغدادیّه. ركزت تقاریره على محنة الأرامل والأیتام والأطفال بسبب الحرب علی العراق .

اشتهر بقذفه زوجی حذائه صوب الرئیس الأمریكی جورج بوش أثناء انعقاد مؤتمر صحفی فی بغداد فی  14 دیسمبر 2008، فأصاب أحدهما  علم الولایات المتحده خلف الرئیس الأمیركی بعد أن تفادى الحذاء بسرعة فائقة، وبحسب القنوات الفضائیة (الرافدین والبغدادیة) فقد كسرت ذراعه أثناء اعتقاله من قبل الحرس القائمین على الرئیس الأمریكی ورئیس الوزراء العراقی نوری المالکی وقد أودع فی أحد سجون  العراق بعد الحادث مباشرة، ویذكر أن الرئیس بوش أكمل المؤتمر الصحفی مع المالكی. وفی تعلیق لبوش على الموقف قبل 17 یوم على انتهاء ولایته الدستوریة كرئیس للولایات المتحدة قال: «هذا أغرب شیء أتعرض له» . ویذكر أن هذه هی الزیارة الرابعة لجورج بوش إلى العراق منذ عام 2003

سبق لمنتظر أن اختطف فی 16 نوفمبر 2007 فیما كان یتوجه إلی مقر عمله وقد عاد إلى أسرته فی التاسع عشر من نفس الشهر بعد ثلاثة أیام من اختطافه دون دفع فدیة مالیة وقد نقلت وكالة

اسو شیدتیدبریس عن أحد محرری القناة قوله: "إن أحد زملاء الزیدی اتصل بهاتفه المحمول ظهر الجمعة فرد علیه شخص غریب وقال له (إنس منتظر)" وقال المحرر للوكالة "إن هذا عمل عصابة إجرامیة، لأن تقاریر منتظر كانت دائما معتدلة ومحایدة". منتظر الزیدی یسكن مدینة الصدر، إحدى ضواحی بغداد والتی تعتبر معقل التیار الصدری بزعامة  مقتدی الصدر وقد شهد الیوم التالی لحادثة رشق الرئیس بوش بالحذاء تظاهرة شعبیة فی  مدینة الصدر تطالب بإطلاق سراح الزیدی بحجة أنه كان یمارس الدیمقراطیّه التی تدعو إلیها الولایات المتحده


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:28 ] [ قناص الفلاحیه ]




حیاته

ولد سلطان باشا الأطرش فی قریة القریاء فی محافظة  السویداء منطقة صلخد فی  الجمهوریّه العربیّه السوریه فی العام 1891 وتوفی فی 26/3/1982، لدى عائلة الأطرش الدرزیة الشهیرة. والده ذوغان بن مصطفی بن اسماعیل الثانی     مؤسس المشیخة الطرشانیة  1869، كان مجاهداً وزعیماً محلیاً قاد معركة ضاریة فی نواحی الکفر عام 1910، وهی إحدى معارك أبناء الجبل ضد سامی باشا الفاروقی، والتی كانت تشنها السلطنة العثمانیّه على جبل الدروز لكسر شوكته وإخضاعه لسیطرتها، أعدمه الأتراك شنقاً بسبب تمرده عام 1911 . أماّ والدة سلطان فهی  شیخه بنت اسماعیل الثانی


هو كبیر إخوته علی ومصطفى وزید، وله أختان سمّیة ونعایم تزوج فی سن التاسعة عشرة من عمره من ابنة عمه فایز غازیة لكنها توفیت بعد فترة قصیرة دون أن یرزق منها أطفالاً و بعد عودته من الخدمة اللإجباریة تزوج من ابنة الشیخ إبراهیم أبو فخر من بلدة نجران واسمها تركیة ورزق منها جمیع أولاده الذكور: طلال وفواز ویوسف وجهاد توفوا جمیعاً ومنصور وناصر وطلال والإناث : غازیة وبتلاء وزمرد وتركیة ونایفة وعائدة ومنتهى


الثوره العربیه الکبری

أدى سلطان الأطرش الخدمة العسكریة فی البلقان ، ومنذ عودته تابع الاتصال بالحرکات العربیه بفضل علاقته الدائمة بدمشق، فصارت القریاّ ملجأ ومعقلاً للفارین من الأتراك وللمناضلین الملتحقین بالثورة العربیة فی  العقبه. وكان سلطان الأطرش أول من رفع العلم الثوره العربیه على أرض سوریة قبل دخول جیش  الملک فیصل، حیث رفعه على داره فی القریاّ، وكان فی طلیعة الثوار الذین دخلوا دمشق سنة 1918، بعد أن رفع العلم العربی فی ساحة المرجله فوق دار الحكومة بدمشق، منحه الملك (فیصل الاول) لشجاعته لقب (باشا) عام 1918، فی الجیش العربی. وقد طرح الفرنسیون علیه الاستقلال فی حكم الجبل وتاسیس بلد مستقلة فی محافظة السویداء فرفض رفضا قاطعا لسعیه الدؤوب نحو دولة عربیة مستقلة بعیدا عن التجزئة والاستعمار.



معرکة الکفر وبدایات الثوره

سلطان بالتنقل بین قرى الجبل یحرض الأهالی على الثورة ضد الفرنسیین ویستثیر النخوات وكانت أول عملیات الثورة العسكریة إسقاط الثوار طائرتین فرنسیتین إحداهما وقعت قرب قریة امتان وأسر طیارها، تجمع الثوار بقیادة سلطان ثم هاجموا صلخد فی 20تموز 1925 وأحرقوا بمساعدة أهلها دار البعثة الفرنسیة فانطلقت فی الیوم نفسه حمله فرنسیة بقیادة نورمان الذی استخف بقدرات الثوار اتجه إلى الکفر وأمر جنوده بالتمركز حول نبعها.

أرسل سلطان إلى نورمان مبعوثاً لینصحه بالانسحاب فأجابه بالرفض وكرر التهدیدات بالقبض على سلطان وأعوانه وأنه یمكنه أن یقتل ثلاثة آلاف درزی بالرشاش الذی معه. وقال لهم إذهبوا إلى سلطان وقولوا له أننی بانتظاره على أحر من الجمر فی هذا المكان.

بدأت المعركة ظهراً ولم تدم طویلاً. وحالت سرعة الهجوم وهول المفاجأة بین الفرنسیین وأسلحتهم. وبدأ القتال بالسلاح الأبیض ودخل الثوار بین الفرنسیین وقتل نورمان قائد الحملة قضى الثوار على الحملة كلها تقریباً. كانت خسائر الدروز فی معركة الكفر 54 شهیداً من بینهم شقیق سلطان الأطرش، مصطفى الأطرش وتذكر المراجع الفرنسیة أن 172 جندیاً فرنسیاً قتلوا بینما یذكر من حضروا المعركة أن خسائر الفرنسیین كانت أكثر من ذلك بكثیر وتقدر بعدة آلاف (یذكر الجنرال أندریا أنه لم ینجو من معركة الكفر من الجنود الفرنسیین إلا خمسة، أنظر المرجع الأول ص 85)


قاد الأطرش العدید من المعارك الظافرة ضد الفرنسیین كان من أبرزها: معركة الكفر ومعركة المزرعة فی 2و3 آب، 1925، ومعارك الإقلیم الكبرى، ومعركة صلخد، والمسیفرة، والسویداء ومعارك أخرى كبد فیها الجیش الفرنسی خسائر هائلة. وفی 23 آب أصدر سلطان باشا الأطرش بیانه الشهیر (إلى السلاح) الذی أعلن فیه أهداف الثورة وهی توحید سوریة والاستقلال وإقامة الدولة العربیة الحرة.

عرض الفرنسیون على سلطان باشا الأطرش الاستقلال بالجبل وتشكیل دولة مستقلة یكون هو زعیمها مقابل وقف الثورة لكنه رفض بشدة مصراً على الوحدة الوطنیة السوریة. قامت السلطات الفرنسیة بتعذیب السكان فی حال تعاونوا مع الثوار، وعند انتهاء ثورة عبد الكریم الخطابی فی المغرب العربی، ازداد الضغط على الثوار فی سوریة، فلجأوا إلى الأزرق فی جنوب الأردن، حیث بدأوا بشن الهجوم على القوات الفرنسیة انطلاقاً من هناك. إلا أن قوات الانتدابین الفرنسی والبریطانی حاصروا الثوار وقطعوا عنهم الماء نهائیاً. بدأ زخم العملیات الحربیة یخبو بسبب قلة السلاح لدى الثوار، فعرضت فرنسا علیهم الاستسلام وحكمت بالإعدام على سلطان الأطرش، فرفض الاستسلام ورفض تسلیم السلاح وقرر الرحیل بمن معه من رجال إلى ان یعود الاستقلال من خلال اتفاقیة عصبة الأمم بخصوص الانتداب فرحل إلى وادی السرحان فی الجوف حیث طلب الإذن من الملك عبد العزیز بن سعود بالنزول فی دیاره وسمح له. وبقی هناك (1927-1932) مع رفاقه (حوالى 300) إضافة للنساء والأطفال، فعاشوا شظف العیش فی الصحراء. وهناك بقی سلطان الأطرش على اتصال بالوطنیین وبكل التحركات السیاسیة فی القضیة السوریة، ودعا فی 29/10/1929 إلى مؤتمر عام لبحث القضیة السوریة وقد حضر هذا المؤتمر، الذی سمی بمؤتمر الصحراء، كل الوطنیین والسیاسیین العرب المهتمین بالقضیة السوریة. وصدر فی نهایته مقررات هامة رسمت المسیر السیاسی للقضیة فی ما تلى من أحداث. واستمر فی المقاومة المتمثلة برفض الاستسلام. ثم فی العام 1932 سمح لسلطان ورفاقه بالدخول للعیش فی الكرك وعمان فی الأردن، وكان هو تحت الإقامة الجبریة فی الكرك، إلى أن عاد إلى الوطن فی 18/5/1937 بعد إلغاء الحكم بالإعدام وبعد اتفاقیة 1936 حیث استقبل استقبالاً شعبیاً هائلاً.


نتائج الثوره

  • أجبرت الثورة فرنسا على إعادة توحید سوریة بعد أن قسمتها إلى أربع دویلات: دمشق، وحلب، وجبل العلویین، وجبل الدروز
  • اضطرت إلى الموافقة على إجراء انتخابات فازت فیها المعارضة الوطنیة بقیادة إبراهیم هنانو وهاشم الأتاسی.
  • اضطرت فرنسا إلى عزل مفوضیها السامیین وضباطها العسكریین فی سوریة وتعیین البدائل عنهم، كما حصل مثلاً مع المفـوض السامـی (سرای) بعـد مهاجمة الثـوار لقصر العظـم بدمشق، فعینت المسیو (دی جوفنیل)
  • قصفت دمشق بالطیران لمدة 24 ساعة متواصلة
  • أرسلت فرنسا أحد أبرز قیادیها الجنرال غاملان بعد تزاید قوة الثوار وانتصاراتهم.


من ذاکرة الثوره

یُذكر أن المجاهد سلطان كان ومع فرقة من الثوار یعبرون منطقة جبلیة وعرة متجهین إلى الأردن، ویقال أنه قد تم نصب كمین لهم من قبل الفرنسیین الذین لم یستطیعوا تتبعهم من دون تغطیة لطیرانهم الجوی، وفی ساعةٍ مبكرة فوجئ الثوار بقصف جوی كثیف وعلى حین غرة، فراح المجاهدون ینجون بأرواحهم مختبئین بین الصخور المتناثرة على جانب الطریق، ویذكر أن المجاهد سلطان ظل ممتطیا ً جواده غیر آبهٍ بقصف الطیران الفرنسی وحینما انتهى القصف ظن الثوار أن سلطان قد استشهد، وإلا به من بین الدخان یتراءى على فرسه من بعید وعلى وقع ذات الخطوات رافما ً رأسه وحاضناً بندقیته وكأن قصفا ً لم یكن... وما إن رآه الثوار إلا وراحوا یصیحون روح یا بطل الله یحییك... الله أكبر... الله أكبر...

كذلك یُذكر أن المجاهد سلطان الاطرش ومعه مجموعة من قادة الثورة لجأوا إلى الشیخ سلطان بن سلطام الطیار شیخ قبیلة ولدعلی من  عنزه ومن قیادات الثورة لقیادة الثورة من مركز بعید عن مراكز الفرنسیین. وهذا مما یدل على حنكة وذكاء المجاهد سلطان الاطرش. وقد مكثوا لدى القبیلة بضیافة شیخها مدة ستة أشهر تقریبا حتى اكتشفت القوات الفرنسیة امرهم فشنت عملیة عسكریة بریة باءت بالفشل بعد أن تمكن فرسان القبیلة من اقتحام أحد المدافع الذی كان یتحصن خلفه الجنود الفرنسیون فانهزموا. لیعیدوا الكرة بعد ذلك مزودین بالطائرات. وهی من العملیات العسكریة التی ذكرت بالتفصیل فی الارشیف الفرنسی.


ایامه الاخیره

تفرغ سلطان فی أواخر حیاته للنشاطات الاجتماعیة والتنمیة فی الجبل وقد رفض الأطرش أی مناصب سیاسیة عرضت علیه بعد الاستقلال. و كان الرئیس الراحل جمال عبدالناصر قد زار سلطان باشا الأطرش فی عهد الوحدة فی السویداء. 

و فی عام 1970، كرم الرئیس السوری الراحل  حافظ الاسد سلطان باشا الأطرش لدوره التاریخی فی الثورة السوریة الكبرى


وفاته

توفی سلطان باشا الأطرش 26 آذار عام 1982 وحضر جنازته فی 28/3/1982 أكثر من نصف ملیون شخص. وقد ألقى رئیس الجمهوریة العربیة السوریة حافظ الأسد نظرة الوداع على جثمان سلطان باشا الأطرش فی مضافته فی القریا مع رجال الدولة السوریة یوم السبت فی 27/3/1982. أصدر رئیس الجمهوریة حافظ الاسد   رسالة حداد شخصیة تنعی القائد العام للثورة السوریة الكبرى، وأطلق اسمه على ساحة فی السویداء.كما أصدر الرئیس حافظ الأسد أمراً بإنشاء صرح یخلد شهداء الثورة السوریة الكبرى ویضم رفات قائدها العام فی بلدة القریا مقابل دار سلطان باشا الأطرش. وتم تدشینه بمناسبة عید الجلاء فی 17 نیسان 2010. ویوم تشییعه، منحه رئیس لبنان آنذاك وسام الأرز اللبنانی دشن الرئیس الراحل یاسر عرفات  نصبًا تذكاریًا فی مدینة رام الله تحیة وفاء إلى شهداء الحامیة الدرزیة التی أرسلها سلطان باشا الأطرش للدفاع عن فلسطین والذین سقطوا قرب 

نابلس


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:25 ] [ قناص الفلاحیه ]




من هو الشاعر محمد مهدی الجواهری متنبی العصر

*** سیرة ذاتیه ***

ولد الشاعر محمد مهدی الجواهری فی النجف فی السادس والعشرین من تموز عام 1899م ، والنجف مركز دینی وأدبی ، وللشعر فیها أسواق تتمثل فی مجالسها ومحافلها ، وكان أبوه عبد الحسین عالماً من علماء النجف ، أراد لابنه الذی بدت علیه میزات الذكاء والمقدرة على الحفظ أن یكون عالماً، لذلك ألبسه عباءة العلماء وعمامتهم وهو فی سن العاشرة.



- تحدّر من أسرة نجفیة محافظة عریقة فی العلم والأدب والشعر تُعرف بآل الجواهر ، نسبة إلى أحد أجداد الأسرة والذی یدعى الشیخ محمد حسن صاحب الجواهر ، والذی ألّف كتاباً فی الفقه واسم الكتاب "جواهر الكلام فی شرح شرائع الإسلام " . وكان لهذه الأسرة ، كما لباقی الأسر الكبیرة فی النجف مجلس عامر بالأدب والأدباء یرتاده كبار الشخصیات الأدبیة والعلمیة .


- قرأ القرآن الكریم وهو فی هذه السن المبكرة وتم له ذلك بین أقرباء والده وأصدقائه، ثم أرسله والده إلى مُدرّسین كبار لیعلموه الكتابة والقراءة، فأخذ عن شیوخه النحو والصرف والبلاغة والفقه وما إلى ذلك مما هو معروف فی منهج الدراسة آنذاك . وخطط له والده وآخرون أن یحفظ فی كل یوم خطبة من نهج البلاغة وقصیدة من دیوان المتنبی لیبدأ الفتى بالحفظ طوال نهاره منتظراً ساعة الامتحان بفارغ الصبر ، وبعد أن ینجح فی الامتحان یسمح له بالخروج فیحس انه خُلق من جدید ، وفی المساء یصاحب والده إلى مجالس الكبار .


- ‏أظهر میلاً منذ الطفولة إلى الأدب فأخذ یقرأ فی كتاب البیان والتبیین ومقدمة ابن خلدون ودواوین الشعر ، ونظم الشعر فی سن مبكرة ، تأثراً ببیئته ، واستجابة لموهبة كامنة فیه .‏


- كان قوی الذاكرة ، سریع الحفظ ، ویروى أنه فی إحدى المرات وضعت أمامه لیرة ذهبیة وطلب منه أن یبرهن عن مقدرته فی الحفظ وتكون اللیرة له. فغاب الفتى ثمانی ساعات وحفظ قصیدة من (450) بیتاً واسمعها للحاضرین وقبض اللیرة .‏


- كان أبوه یریده عالماً لا شاعراً ، لكن میله للشعر غلب علیه . وفی سنة 1917، توفی والده وبعد أن انقضت أیام الحزن عاد الشاب إلى دروسه وأضاف إلیها درس البیان والمنطق والفلسفة.. وقرأ كل شعر جدید سواء أكان عربیاً أم مترجماً عن الغرب .


- وكان فی أول حیاته یرتدی العمامة لباس رجال الدین لأنه نشأ نشأةً دینیه محافظة ، واشترك بسب ذلك فی ثورة العشرین عام 1920م ضد السلطات البریطانیة وهو لابس العمامة ، ثم اشتغل مدة قصیرة فی بلاط الملك فیصل الأول عندما تُوج ملكاً على العراق وكان لا یزال یرتدی العمامة ، ثم ترك العمامة كما ترك الاشتغال فی البلاط الفیصلی وراح یعمل بالصحافة بعد أن غادر النجف إلى بغداد ، فأصدر مجموعة من الصحف منها جریدة ( الفرات ) وجریدة ( الانقلاب ) ثم جریدة ( الرأی العام ) وانتخب عدة مرات رئیساً لاتحاد الأدباء العراقیین .


- لم یبق من شعره الأول شیء یُذكر ، وأول قصیدة له كانت قد نشرت فی شهر كانون الثانی عام 1921 ، وأخذ یوالی النشر بعدها فی مختلف الجرائد والمجلات العراقیة والعربیة .


- نشر أول مجموعة له باسم " حلبة الأدب " عارض فیها عدداً من الشعراء القدامى والمعاصرین .


- سافر إلى إیران مرتین : المرة الأولى فی عام 1924 ، والثانیة فی عام 1926 ، وكان قد أُخِذ بطبیعتها ، فنظم فی ذلك عدة مقطوعات .


- ترك النجف عام 1927 لیُعَیَّن مدرّساً فی المدارس الثانویة ، ولكنه فوجیء بتعیینه معلماً على الملاك الابتدائی فی الكاظمیة .


- أصدر فی عام 1928 دیواناً أسماه " بین الشعور والعاطفة " نشر فیه ما استجد من شعره .


- استقال من البلاط سنة 1930 ، لیصدر جریدته (الفرات) ، وقد صدر منها عشرون عدداً ، ثم ألغت الحكومة امتیازها فآلمه ذلك كثیراً ، وحاول أن یعید إصدارها ولكن بدون جدوى ، فبقی بدون عمل إلى أن عُیِّنَ معلماً فی أواخر سنة 1931 فی مدرسة المأمونیة ، ثم نقل لإلى دیوان الوزارة رئیساً لدیوان التحریر .


- فی عام 1935 أصدر دیوانه الثانی بإسم " دیوان الجواهری " .


- فی أواخر عام 1936 أصدر جریدة (الانقلاب) إثر الانقلاب العسكری الذی قاده بكر صدقی .وإذ أحس بانحراف الانقلاب عن أهدافه التی أعلن عنها بدأ یعارض سیاسة الحكم فیما ینشر فی هذه الجریدة ، فحكم علیه بالسجن ثلاثة أشهر وبإیقاف الجریدة عن الصدور شهراً .


- بعد سقوط حكومة الانقلاب غیر اسم الجریدة إلى (الرأی العام) ، ولم یتح لها مواصلة الصدور ، فعطلت أكثر من مرة بسبب ما كان یكتب فیها من مقالات ناقدة للسیاسات المتعاقبة .


- لما قامت حركة مارس 1941 أیّدها وبعد فشلها غادر العراق مع من غادر إلى إیران ، ثم عاد إلى العراق فی العام نفسه لیستأنف إصدار جریدته (الرأی العام) .


- فی عام 1944 شارك فی مهرجان أبی العلاء المعری فی دمشق .


- أصدر فی عامی 1949 و 1950 الجزء الأول والثانی من دیوانه فی طبعة جدیدة ضم فیها قصائده التی نظمها فی الأربعینیات والتی برز فیها شاعراً كبیراً .


- شارك فی عام 1950 فی المؤتمر الثقافی للجامعة العربیة الذی عُقد فی الاسكندریة .


- انتخب رئیساً لاتحاد الأدباء العراقیین ونقیباً للصحفیین .


- واجه مضایقات مختلفة فغادر العراق عام 1961 إلى لبنان ومن هناك استقر فی براغ ضیفاً على اتحاد الأدباء التشیكوسلوفاكیین .


- أقام فی براغ سبع سنوات ، وصدر له فیها فی عام 1965 دیوان جدید سمّاه " برید الغربة " .


- عاد إلى العراق فی عام 1968 وخصصت له حكومة الثورة راتباً تقاعدیاً قدره 150 دیناراً فی الشهر .


- فی عام 1969 صدر له فی بغداد دیوان "برید العودة" .


- فی عام 1971 أصدرت له وزارة الإعلام دیوان " أیها الأرق" .وفی العام نفسه رأس الوفد العراقی الذی مثّل العراق فی مؤتمر الأدباء العرب الثامن المنعقد فی دمشق . وفی العام نفسه أصدرت له وزارة الإعلام دیوان " خلجات " .


- فی عام 1973 رأس الوفد العراقی إلى مؤتمر الأدباء التاسع الذی عقد فی تونس .


- بلدان عدیدة فتحت أبوابها للجواهری مثل مصر، المغرب، والأردن ، وهذا دلیل على مدى الاحترام الذی حظی به ولكنه اختار دمشق واستقر فیها واطمأن إلیها واستراح ونزل فی ضیافة الرئیس الراحل حافظ الأسد الذی بسط رعایته لكل الشعراء والأدباء والكتّاب.


- كرمه الرئیس الراحل «حافظ الأسد» بمنحه أعلى وسام فی البلاد ، وقصیدة الشاعر الجواهری (دمشق جبهة المجد» ذروة من الذرا الشعریة العالیة .


- یتصف أسلوب الجواهری بالصدق فی التعبیر والقوة فی البیان والحرارة فی الإحساس الملتحم بالصور الهادرة كالتیار فی النفس ، ولكنه یبدو من خلال أفكاره متشائماً حزیناً من الحیاة تغلف شعره مسحة من الكآبة والإحساس القاتم الحزین مع نفسیة معقدة تنظر إلى كل أمر نظر الفیلسوف الناقد الذی لایرضیه شیء.


- وتوفی الجواهری فی السابع والعشرین من تموز 1997 ، ورحل بعد أن تمرد وتحدى ودخل معارك كبرى وخاض غمرتها واكتوى بنیرانها فكان بحق شاهد العصر الذی لم یجامل ولم یحاب أحداً .‏


- وقد ولد الجواهری وتوفی فی نفس الشهر، وكان الفارق یوماً واحداً مابین عید میلاده ووفاته. فقد ولد فی السادس والعشرین من تموز عام 1899 وتوفی فی السابع والعشرین من تموز

1997 م


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:21 ] [ قناص الفلاحیه ]






أحمد شوقی



ولد فى القاهرة عام 1868 م فى أسرة موسرة متصلة بقصرالخدیوی ,لأسرة ذات جاه، امتزجت فیها الدماء العربیة والتركیة والكردیة والیونانیة.

أخذته جدته لأمه من المهد ، وكفلته لوالدیه

حین بلغ الرابعة من عمره ، أدخل كتاب الشیخ صالح – بحى السیدة زینب – ثم مدرسة المبتدیان الابتدائیة ، فالمدرسة التجهیزیة ( الثانویة ) حیث حصل على المجانیة كمكافأة على تفوقه

حین أتم دراسته الثانویة دخل مدرسة الحقوق ، وبعد أن درس بها عامین حصل بعدها على الشهادة النهائیة فى الترجمة

ما أن نال شوقی شهادته حتى عینه الخدیوی فى خاصته ، ثم أوفده بعد عام لدراسة الحقوق فى فرنسا ، حیث أقام فیها ثلاثة أعوام ، فدرس الأدب الفرنسی مع دراسته للقانون، حصل بعدها على الشهادة النهائیة فى 18 یولیه 1893 م

أمره الخدیوی أن یبقى فى باریس ستة أشهر أخرى للإطلاع على ثقافتها وفنونها

عاد شوقی إلى مصر أوائل سنة 1894 م فضمه توفیق إلى حاشیته وعمل فی الفلم الإفرنجی بالدیوان الخدیوی،

نفاه الإنجلیز إلى الأندلس سنة 1914 م بعد أن اندلعتنیران الحرب العالمیة الأولى ،

1920 م واطلع على آثار الحضارة العربیة الأندلسیة، وتغنى بها فی بعض قصائده، وعاد الى الوطن بعد انتهاء الحرب، وكان بعد عودته أقرب الى الشعور بقضایا الشعب ومشكلاته.. حتى أصبح یعد نفسه شاعر الشعب والعروبة والإسلام بعد أن كان شاعر الأمیروالخلیفة.

أصدر الجزء الأول من الشوقیات – الذی یحمل تاریخ سنة 1898م – وتاریخ صدوره الحقیقی سنة1890 م

بویع أمیراً للشعراء سنة 1927 م

أنتج فى أخریات سنوات حیاته مسرحیاته وأهمها : مصرع كلیوباترا ، ومجنون لیلى ، قمبیز ، وعلى بك الكبیر

توفى شوقی فى 14 أكتوبر 1932 م مخلفاً للأمة العربیة تراثاً شعریاً خالداً.
أروع ما قال أحمد شوقی:

'دَعِ الأَیَّـامَ تَفْعَـلُ مَا تَشَـاءُ وَطِبْ نَفْساً إِذَا حَكَمَ القَضَـاءُ

وَلا تَـجْزَعْ لِحَـادِثَةِ اللَّیَالِـی فَمَا لِحَـوَادِثِ الدُّنْیَـا بَقَـاءُ

وَكُنْ رَجُلاً عَلَى الأَهْوَالِ جَلْداً وَشِیمَتُـكَ السَّمَاحَةُ وَالوَفَـاءُ

وَإِنْ كَثُرَتْ عُیُوبُكَ فِی البَـرَایَا وَسَرّكَ أَنْ یَكُـونَ لَهَا غِطَـاءُ

تَسَتَّرْ بِالسَّخَـاءِ فَكُلُّ عَیْـبٍ یُغَطِّیـهِ كَمَا قِیـلَ السَّخَـاءُ

وَلا تُـرِ لِلأَعَـادِی قَـطُّ ذُلاً فَإِنَّ شَـمَاتَةَ الأَعْـدَاءِ بَـلاءُ

وَلا تَرْجُ السَّمَاحَةَ مِنْ بَـخِیلٍ فَمَا فِی النَّـارِ لِلظَّمْـآنِ مَـاءُ

وَرِزْقُـكَ لَیْسَ یُنْقِصُهُ التَأَنِّـی وَلَیْسَ یَـزِیدُ فِی الرِّزْقِ العَنَـاءُ

وَلا حُـزْنٌ یَدُومُ وَلا سُـرُور ٌوَلا بُـؤْسٌ عَلَیْكَ وَلا رَخَـاءُ

إِذَا مَا كُنْـتَ ذَا قَلْبٍ قَنُـوعٍ فَأَنْـتَ وَمَالِكُ الدُّنْیَا سَـوَاءُ

وَمَنْ نَزَلَـتْ بِسَـاحَتِهِ المَنَـایَا فَـلا أَرْضٌ تَقِیـهِ وَلا سَـمَاءُ

وَأَرْضُ اللهِ وَاسِـعَـةٌ وَلكِـنْ إِذَا نَزَلَ القَضَـاء ضَاقَ الفَضَـاءُ .


موضوعات مرتبط: شخصیات عربیه
[ جمعه سی ام تیر 1391 ] [ 1:20 ] [ قناص الفلاحیه ]
.: Weblog Themes By WeblogSkin :.
آرشيو مطالب
ایران رمان